اهـــداء

لكل البـاحثـين عن ذكـرى لم تعـبر يوما خـط النـور .. لكل من عانــى يوما من اثـار الطـريق .. لكل من حاول دخول النفــق باحثا عن لمحة ضياء فى نهايتــه و اختلطت عليه الدروب فلا هو وجد الضوء و لا هو استطاع الخــروج .. اهداء لكل البــشر .. لكل الظــلال ..

احمد

الاثنين، 2 يوليو، 2012

لم أعد احبك ..









لم اعد احبك 




..كانت حبيبتي .. اخر كلماتك



..شتاء 



..من بعيد تتواري الاضواء

..تحتمي في البنايات القديمه

..ترسم ظلالا مخيفه

..طريق يحمل اثار الاقدام

..الف ميل من الاثار

..وانا وحيد في قلب الشتاء

..همسات يحملها الريح بين صمت البيوت

..صلوات قلوب آمنه

..اهات ماجنه 

..صرخات اجساد يتآكلها البغاء

..شجر عجوز يتلصص خلف النوافذ 

..وريقات توت تحمل ماء السماء 

..وانا وحيد في ليل الشتاء



..ظلام 



..لم تعد شمعتي الاخيره تحتمل 

..لمحه ضوء اخيره 

..اخبرتني بعشق دفين بين حنايا اللهب المجنون 

..قالت ان جسدها ملكي و روح النفس فداء

..وانا وحدي بين بقايا الشموع 

..صلوات في بهو الشمع الملكى 

..ادعيه تتلي بعد رحيل الأقصي 

..و دموع تخرج من اجساد الموتي 

..كلمات تحمل أنين الوحده

..صوره قديمه فوق جدار الوهم تحمل كلمه واحدة 

..هراء




..خيالات 




..الليله حبيبتي قد تعود

..كعادتي كل عام انتظرها علي الطريق 

..الف عام من الانتظار

..الليله قد مزقت كل مواثيق الرحيل 

..وانا وحدي علي الطريق

..الليله حبيبتي قد تعود 

..ستذوب في جوفي و تخبرني اني انا لها الوجود

..و تتوه في شوقي و تكسر علي جسدي القيود

..الليله حبيبه احلامي قد تعود 

..أعرف انها ستقاوم ضباب الطريق وتعبر لي السدود 

..وانا يا حبيبه عمري لن اسألك اسباب الرحيل 

..فقد ابتعت كل صكوك الغفران لأجلك 

..ومن اجلك انتي نسيت قديم العهود 

..الليله سأسمع منك احبك كما سمعتها أول مره 

..وأضيع في عيناك دهورا بلا حساب 

..الليله سأصنع قبلتي الاسطوريه

..فوق شفاه

..ببريق الكريستال 

..شوق يتآكلني

..كحنين أمواج البحر لشاطئ من الرمال 

..انفاس تتحرق بلهيب اللقا 

..تغزل حوار العشق لحبيبين

..خلقا بقلب واحد

..اضناه فراق الجسد 

..اشقاه هموم السؤال 

..الليله حبيبتي ستعود 

..وتعود معها شمس سمائي ودفئ عبير الورود 

..وتضيع معها وحشه شتائي

..و ربيع في أحضاني ممدود 

..الليله حبيبتي ستأتيني علي الطريق 

..ستجدني حبيبه عمري بين ضباب الطريق 

..أنتظرك مذ الف عام 


..و ها قد قاربت نهايه الانتظار 



..سكون 



..عينان شاحبتان تعلقت ببندول عقيم 

..امال قديمه تاهت في تلك العيون 

..وحيد 

..سجين 

..ضائع بين السنين 

..انفاس تحمل رمادا بركانيا 

..رائحه الموت 

..لم تعد لغتي مفهومه 

..أتحدث بين الغرباء 

..علامات القبر المشؤومه 

..صارت حلم السعداء 

..أيام تتوالي 

..شفاه زرقاء تتمتم 

..لم تعد تحبنى 




..سواد 




..اخيرا ثبت البندول العقيم 






..نهايه




خواطر  ..   احمد

هناك 4 تعليقات:

  1. جميله اوووووى
    تشبيهاتك رائعه واحساسها جميل بجد
    تسلم ايدك :))

    ردحذف
    الردود
    1. اشكرررررررك .. احساسها جميل بكم :)

      حذف
  2. طافت بي كلماتك ما بين الشتاء و الظلام و الخيلات،خشيت أن أضل طريقي و لكني وجدت بصيص نور يعلن أن هنا المخرج..
    جميلة جدا كلماتك أحمد،سعدت و استمتعت بوجودي هنا..تحياتي

    ردحذف
    الردود
    1. تسعدنى كلماتك و يسعدنى تشريفك مدونتى استاذ احمد :)

      حذف